نشاط صيفي  صباحي ومسائي بـ “العلمي”

25 يوليو 2017

لاستيعاب الإقبال الكبير من الشباب القطري

نشاط صيفي  صباحي ومسائي بـ “العلمي”

تغيير خطة النشاط الصيفي بغرض استيعاب أكبر عدد ممكن من المشاركين

حارب الجابري: وضعنا العديد من الاهداف لتحقيقها عبر برنامج النشاط الصيفي

النادي العلمي يعمل من أجل إعداد أجيال تخدم مجالات العلوم والتقنيات في قطر

المشاركين نفذوا مشاريع في التصنيع والميكانيكا والبرمجيات

 

توزيع شهادات على المشاركين في ختام فعاليات الدورتين الأولى والثانية

الدوحة –

قررت إدارة النادي العلمي القطري فتح نشاط صيفي بالفترة الصباحية لاستقبال الشباب القطري والأعداد الكبيرة التي أبدت رغبتها للمشاركة في نشاط العام الحالي .

وكشفت إدارة النادي أنه تم تغيير خطة النشاط الصيفي لهذا العام بغرض استيعاب أكبر عدد ممكن من المشاركين ، حيث تم تقسيم البرنامج الى ثلاث فئات حسب الفئة العمرية وكل فئة تضم ٨ مجموعات ليكون إجمالي عدد المجموعات بالأسبوع ٢٤ مجموعة بالاضافة الى فتح مجاميع جديدة خلال الفترة الصباحية مما تستوعب اكثر من ٤٠٠ مشارك بالأسبوع ، أما بالنسبة للأسبوع الاول والثاني تم استيعاب ما يقارب ٥٠٠ مشارك .  

وفيما يتعلق بنوعية البرامج المقدمة للمشاركين خلال الناشط الصيفي بالنادي العلمي هذا العام فقد تم تقسيمها حسب الفئات العمرية ، حيث تم وضع برنامج ثابت لكل فئة يحتوي على برامج محددة لكشف المواهب وتوسيع آفاق التعرف على ما يحيط بهم من ظواهر طبيعية وذلك بإتاحة الفرصة لهم للقيام بتجارب علمية بطريقة عملية .

على سبيل المثال فئة الصغار يقتصر البرنامج على العلوم المرحة – الفلك – الحوسبة والعلوم العامة ، فئة المتوسط يتم تقديم برامج لفئة المتوسط وهي الكترونيات ميكانيكا السيارات طاقات متجددة روبوت بالإضافة الى مسابقات علمية وألعاب تفاعليه  

وفئة الكبار وهي الفئة التي ستقدم المشاريع في المجالات الأربعة الصنع والابتكار ، البرمجيات ، الميكانيكا بالإضافة الى اعادة التدوير .  

ومن جانبه أكد السيد حارب الجابري المدير التنفيذي للنادي العلمي القطري أن هناك إقبال كبير من قبل المواطنين والمقيمين على المشاركة في النشاط الصيفي لهذا العام ، حيث يصل عدد المشاركين لأكثر من 1٠٠٠ مشارك خلال هذا النشاط ، وعبر الجابري عن سعادته بهذا الإقبال الكبير من جانب الشباب القطري والمقيمين من الجنسين على المشاركة ، مشيراً الى أن هذا ما دفعهم الى فتح نشاط صيفي بالفترة الصباحية لاستيعاب الأعداد الكبيرة التي أبدت رغبتها للمشاركة .

كذلك تم الاستعانة بعدد من الشباب القطري المميز في مجالات علمية كمساعدين مدربين ، حيث اثبتوا كفاءتهم خلال الأعوام السابقة

وأضاف المدير التنفيذي للنادي العلمي القطري ان النادي قد وضع العديد من الاهداف لتحقيقها عبر برنامج النشاط الصيفي لهذا العام اول هذه الأهداف هو استقطاب الشباب القطري في الفئات العمرية المختلفة للمشاركة في النشاط ، وبحسب قوله فقد تحقق هذا الهدف بنسبة مائه في المائه ، وثاني هذه الأهداف هو اثراء المحتوى العلمي للمشاركين وقد بدأ يتحقق فعلياً من خلال النماذج العلمية التي ينفذها الطلاب تطبيقاً لما تعلموه خلال البرامج العلمية المختلفة فضلاً عن أن تقييم المشرفين والمدربين للشباب المشاركين يفيد بأن الجميع لديه نسبة استيعاب مرتفعه .

وأكد المدير التنفيذي للنادي العلمي القطري ان النادي دوماً يتطلع الى العمل من أجل إعداد أجيال تخدم مجالات العلوم والتقنيات المختلفة في قطر مما يعود بالمنفعة العامة المجتمع ككل ويكون بذلك قد حقق النادي العلمي القطري رسالته .

واختتم النادي فعاليات النشاط الصيفي للاسبوعين الاول والثاني حيث نفذ المشاركين العديد من المشاريع العلمية خلال فترة النشاط وجميعها كانت مشاريع متميزة بغرض تنمية مهارات ومواهب الشباب وإثراء المحتوى العلمي لديهم ، حيث نفذ المشاركين بقسم التصنيع ( فاب لاب) مشروع السيارة الكهربائية وهي سيارة تحمل شخص واحد فقط و تعمل بالطاقة الكهربائية وتتحمل وزن ٥٠ كيلو جرام وأيضا تم تصميم العديد من النماذج الخشبية بواسطة مكينة القص بالليزر ومكينة الحفر ، كما نفذ المشاركين بقسم الميكانيكا هياكل للدراجات الهوائية  حيث بدأ النشاط بتعليمهم الرسم الهندسي وبعد ذلك انطلق المشاركين في تصميم الدراجات ، بينما المشاركين في قسم البرمجيات فقد نفذوا مشروع موقع إلكتروني بعد تمكينهم من تعلم لغة البرمجة ( البايثون )

واستطاع المشاركين بقسم الروبوت من التدريب على تصميم وتجميع وبرمجة الروبوت ، و اشتمل النشاط الصيفي للمجموعة الأولى أيضا تدريب المشاركين بقسم الإلكترونيات على تصميم دوائر الكترونية بسيطة بواسطة الليتل بيتس

ومما ميز النشاط الصيفي هذا العام هو نشاط العلوم حيث تم تنفيذ العديد من التجارب العلمية للطلبة وهو ما يطلق عليها جنون العلوم ، حيث لاقى هذا النشاط استحسان من الطلاب المشاركين في النشاط وحقق لهم فوائد متعددة على مستوى اكتساب المعلومات والمهارات الكيميائية والفيزيائية من خلال التجارب التي يتم تنفيذها ، كما تم تصميم نماذج للمجموعة الشمسية بواسطة المشاركين بقسم الفلك لتعريفهم بالمجموعة الشمسية والمجرات السماوية وفِي ختام النشاط قام مشرفي النشاط الصيفي ٢٠١٧ بتكريم المشاركين وتوزيع شهادات مشاركة على الجميع .