Image

ينظمه النادي العلمي القطري تحت اشراف وزارة الثقافة والرياضة

50 ابتكار لشباب قطر والخليج في ملتقى العلوم الـ 22 بالدوحة

* مشاركة خليجية واسعة في الملتقى بأفكار ومشاريع متنوعة ومميزة

* ابتكارات في مجالات الطاقة المتجددة والبرمجة والأمن والرياضة وغيرها

عبدالرحمن الهاجري : كثير من ابتكارات الشباب تخدم جوانب المسؤولية المجتمعية

منصور المنصور : الملتقى يظهر التطور في أفكار شباب دول الخليج

راشد ابراهيم : مشاركة متميزة للفتيات في النسخة الحالية

انطلقت اليوم الأحد 22 أكتوبر 2016 فعاليات ملتقى العلوم الـ 22 للشباب الخليجي الذي تستضيفه دولة قطر خلال الفترة من 22 إلى 28 اكتوبر الجاري ، والذى يقام تحت رعاية سعادة صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة وينظمه النادي العلمي القطري في مجمع السيتي سنتر بإشراف وزارة الثقافة والرياضة ، وذلك بمشاركة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ، وقام بافتتاح الملتقى السيد عبدالرحمن بن محمد الهاجري مدير غدارة الشؤون الشبابية بوزارة الثقافة والرياضة والسيد منصور المنصور ممثل الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية والسيد راشد على ابراهيم نائب رئيس مجلس إدارة النادى العلمي القطري .

وعقب الافتتاح قام المسئولون بجولة في المعرض المصاحب للملتقى للتعرف على ابتكارات الشباب المشاركين من دول “التعاون” والتي تشمل ابتكارات في مجالات مختلفة منها الطاقة المتجددة والروبوت والبيئة والأمن والمجالات الرياضية وغيرها ، حيث يضم المعرض قرابة الـ 50 ابتكار للشباب في مجالات متعددة

ويشهد الملتقى مشاركة واسعة من شباب دول مجلس التعاون الخليجي بأفكار وابتكارات ومشاريع متنوعة ومميزة وجميعها تخدم المجتمع ، حيث يشارك كل وفد برئيس و2 من الإداريين و 6 أعضاء من الفئة العمرية الصغيرة للأعمار من 11-15 سنة و 6 أعضاء من الفئة العمرية الكبيرة للأعمار من 16-25 سنة .

تنظيم متميز

وفي البداية وجه السيد منصور المنصور ممثل الأمانة العامة لمجلس التعاون لدول الخليج العربية – إدارة الشباب – الشكر الى دولة قطر ممثلة في وزارة الثقافة والرياضة والنادي العلمي القطري على التنظيم المتميز لملتقى العلوم ال ٢٢ للشباب الخليجي ، مؤكداً ان الأمانة العامة للشباب بمجلس التعاون لدول الخليج العربية تهدف من وراء هذا الملتقى الاحتكاك بين شباب دول الخليج في مجالات العلوم المختلفة وتبادل الخبرات ، وأشار ممثل الأمانة العامة لدول الخليج الى أن الابتكارات

والمشاريع المشاركة في هذا الملتقى تؤكد أن هناك تطور كبير في أفكار الشباب الخليجي عام بعد عام حتى أنه في نسخة العام الحالي تم دمج الأعمار الصغيرة مع الكبار بهدف الاحتكاك والاستفادة من الكبار .

وقال السيد منصور المنصور أن دول مجلس التعاون الخليجي جميعها داعمة للشباب في مجالات العلوم والابتكارات تحديداً ، كما أن هناك إدارة مستقلة في الأمانة العامة لمجلس التعاون معنية ببراءات الاختراع وهذا يؤكد مدى الاهتمام الكبير من جانب المجلس بدعم الشباب في مجالات الابتكارات المختلفة ، مؤكداً ان الملتقى متميز وتنظيمه جيد .

تبادل الخبرات

ومن جانبه قال السيد عبدالرحمن الهاجري مدير ادارة الشؤون الشبابية بوزارة الثقافة والرياضة

أن هذا هو ملتقى العلوم ال ٢٢ للشباب الخليجي وهو محفل علمي يقام سنوياً في دولة من دول الخليج ضمن أنشطة اللجنة الشبابية الخليجية بمجلس التعاون لدول الخليج العربية ، مشيراً الى أن الهدف منه هو الاحتكاك بين الشباب الخليجي في مجالات العلوم المختلفة وتبادل الخبرات والإطلاع على أفكار بعضهم البعض ومن ثم الاستفادة والتكامل بين شباب دول المجلس .

وأضاف الهاجري أنه ومن خلال جولته في معرض الملتقى تفاجئ بوجود ابتكارات مميزة للشباب المشاركين حتى ان كثير منهم أعمارهم صغيرة ومع ذلك لديهم أفكار مشاريع أدهشته على المستوى الشخصي .

خدمة المجتمع

وقال مدير إدارة الشؤون الشبابية انه لاحظ اهتمام الشباب بجانب المسؤولية المجتمعية ، حيث ان معظم الابتكارات والمشاريع المشاركة تمس المجتمع بجميع فئاته ولم تغفل كذلك ذوي الاحتياجات الخاصة وهواة الرحلات ومحبي الرياضة فضلاً عن الابتكارات في مجالات الأمن والطاقة المتجددة والروبوت وغيرها من المجالات التي تهم المجتمع بالدرجة الأولى .

وأشار الهاجري الى أن كثير من المشاريع المشاركة حصلت على براءات اختراع وان هناك ابتكارات بالفعل جاري تحويلها الآن الى منتج يستفيد منه المجتمع في بعض الدول .

دعم الشباب

وأوضح مدير إدارة الشؤون الشبابية أن وزارة الثقافة والرياضة لديها استراتيجية وخطط لدعم الشباب في مجالات العلوم المختلفة وذلك من خلال دعم المؤسسات التابعة للوزارة ومنها النادي العلمي الذي يحتضن الشباب ويتبنى المبدعين وأصحاب الابتكارات وينمى مهاراتهم ويقيم لهم الورش ويتيح لهم الفرصة للمشاركة في المعارض والمحافل العلمية الدولية مما ينعكس بالإيجاب على افكار هؤلاء الشباب ، مؤكداً أن الوزارة لا تبخل على الشباب وعلى المراكز والأندية التي تتبني الشباب أصحاب المواهب والابتكارات بل وتدعمهم من أجل خدمة وطنهم ومجتمعهم .

وقال السيد عبدالرحمن الهاجري أن بعض المشاريع تعرض على رجال الأعمال وأصحاب الشركات وكثير منها تتبناها هذه الشركات وتحولها الى منتجات يستفيد منها صاحب الابتكار والمجتمع والوزارة بطبيعة الحال تدعم مثل هذه المبادرات ، مشيراً الى أن أغلب المشاريع والابتكارات المشاركة سواء للشباب القطري او شباب دول مجلس التعاون مميزة وتستحق الإشادة .

بحوث ومشاريع

من جانبه قال السيد هاشم الكوهجي مراقب ملتقى العلوم الـ 22 للشباب الخليجي أن هذا الحدث يأتي ضمن البرامج التي تقدمها اللجنة الشبابية بالأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي ويعد من أقدم البرامج وأهمها بحكم انه وصل الى النسخة الـ 22 وهو برنامج مستمر ، وما يميزه هذا العام في الدوحة هو مشاركة جميع دول مجلس التعاون ، حيث يوجد مجموعة كبيرة من الابتكارات والمشاريع والأفكار والبحوث التي يقدمها الشباب ويروجون لها من خلال هذا الملتقى .

وأضاف الكوهجي ان المشاريع المشاركة متنوعة في مجالات متعددة منها البرمجة والبيئة والطاقة البديلة وغيرها من مجالات العلوم المختلفة ، مشيراً الى أن ما يميز الملتقى في نسخته الحالية هو مشاركة الفئة العمرية الصغيرة بهدف الإطلاع على مشاريع وابتكارات الكبار .

وقال مراقب الملتقى أن هناك مشاريع متعددة قابلة للتنفيذ في الوقت الحالي وتواكب العصر والبيئة المحيطة وهذا من شانه أن يفيد المجتمع فقط تحتاج الى الدعم والتنفيذ

، حيث أن الأفكار والتصور وطريقة التنفيذ موجودة لدى الشباب من أصحاب هذه الأفكار .

من جانبه قال السيد راشد على ابراهيم نائب رئيس مجلس إدارة النادى العلمي القطري أن هناك تطور ايجابي كبير يشهده ملتقى العلم الخليجي للشباب ، وذلك على مستوى الابتكارات والأفكار والمشاريع المشاركة وهو ما يصب في صالح الشباب ومجتمعاتهم الخليجية ، ويدلل كذلك أن هناك اهتمام كبير بمجالات العلوم في دول مجلس التعاون الخليجي .

وأشار أن الملتقى الحالي في الدوحة من مميزاته المشاركة الواسعة للفتيات ، حيث أصبحن ينافسن الشباب في مجال الابتكار ويقدمون أفكار جديدة وهذا شئ طيب .

وأضاف نائب رئيس النادي العلمي القطري أن الملتقى ثري بالأحداث العلمية ومنها ورش العمل للفئات الصغيرة بقر النادي العلمي ، فضلاً عن الزيارات التي ستنظم الى متحف قطر وسوق واقف ، مؤكداً انه بالإضافة الى هدف تبادل الخبرات والأفكار ما بين شباب دول الخليج ، فهناك هدف رئيسي أخر وهو عرض هذه الابتكارات للجمهور وإطلاعه عليها ،وذلك لحث الجمهور على تشجيع هؤلاء الشباب حتى نرى هذه الابتكارات كمنتج ملموس في المجتمع قريباً ، حيث يوجد في النادي العلمي القطري قرابة 250 ابتكار للشباب وفي دول مجلس التعاون قرابة 1000 ابتكار .

ويتضمن جدول الملتقى العديد من الفعاليات العلمية الثرية من ورش عمل ومسابقات وأنشطة وزيارات ، فضلاً عن المعرض المصاحب للملتقى والذي سيتضمن أحدث ابتكارات شباب دول مجلس التعاون الخليجي للفئة العمرية من16-25 وسيقام بمجمع الستي سنتر بـ 4 مشاريع علمية لكل دولة على مدار ثلاثة ايام .

وتقام ورش عمل بمقر النادي العلمي للفئة العمرية الصغيرة ومنها (ورشة العلوم المرحة، وورشة الفاب لاب، وورشة الطاقة المتجددة ، وورشة الروبوت الذكي) ،

ينظمه النادي العلمي القطري برعاية وزارة الثقافة والرياضة

 

انطلاق فعاليات ملتقى العلوم الـ 22 للشباب الخليجي في الدوحة .. اليوم 

عبدالرحمن الهاجري : مردود ايجابي كبير ننتظره من وراء هذا الحدث العلمي الخليجي

 

راشد ابراهيم : الابتكارات المشاركة معظمها تخدم المجتمع

 

        معرض مصاحب للملتقى يتضمن أحدث ابتكارات شباب دول “التعاون”

        جناح خاص للجهات الحكومية والجامعات فى قطر لعرض الابتكارات

        تنظيم ورش عمل ومسابقات وأنشطة وزيارات للشباب المشاركين

        عرض ابتكارات متعددة للشباب القطري في الملتقى

        ورش في الطاقة المتجددة و الروبوت الذكي والفاب لاب

 

 

 

 

تنطلق اليوم الأحد 22 أكتوبر 2016م فعاليات ملتقى العلوم الـ 22 للشباب الخليجي الذي تستضيفه دولة قطر خلال الفترة من 22 إلى 28 اكتوبر الجاري ، والذى يقام تحت رعاية سعادة صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة وينظمه النادي العلمي القطري في مجمع السيتي سنتر ، وذلك بمشاركة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية ، ويتضمن جدول الملتقى العديد من الفعاليات العلمية الثرية من ورش عمل ومسابقات وأنشطة وزيارات ، فضلاً عن المعرض المصاحب للملتقى والذي سيتضمن أحدث ابتكارات شباب دول مجلس التعاون الخليجي لفئة الشباب من16-25 وسيقام بمجمع الستي سنتر بـ 4 مشاريع علمية لكل دولة على مدار أربعة أيام .

وسيتم اقامة جناح خاص بجانب الأجنحة المشاركة فى مجمع السيتى سنتر للشباب القطرى والجهات الحكومية والجامعات فى دولة قطر لعرض الابتكارات والاختراعات بهدف التعرف على ما تم التوصل إليه من اختراعات وتبادل الخبرات بين الدول المشاركة والجهات المختلفة بدولة قطر .

 بينما ستقام ورش عمل بمقر النادي العلمي القطري للفئة العمرية أقل من 15 سنة ومنها (برنامج العلوم المرحة، مشاريع بقسم الصنع والابتكار، مشاريع في الطاقة المتجددة ، مشاريع  في الروبوت الذكي) ، وتقرر ان يشارك كل وفد برئيس  و2 من الإداريين  و 6  أعضاء من الفئة العمرية من 11-15 سنة  و 6 أعضاء من الفئة العمرية من 16-25 سنة .

 

 

ومن جانبه قال السيد عبدالرحمن الهاجري مدير إدارة الشؤون الشبابية بوزارة الثقافة والرياضة أن هذا الملتقى يقام ضمن أنشطة اللجنة الشبابية الخليجية بمجلس التعاون لدول الخليج العربية ، وأن إدارة الشؤون الشبابية قامت بتكليف النادي العلمي لتنظيم الفعالية تحت إشراف مباشر من الإدارة ، رغبة من الوزارة في إفساح المجال للجهات والمراكز التابعة لها لإقامة الفعاليات الشبابية سواء المحلية أو الخليجية لدعم الشباب .

وأضاف الهاجري بأن النادي العلمي بذل جهود كبيرة وشكل لجان منظمة بالتعاون مع إدارة الشؤون الشبابية بوزارة الثقافة والرياضة من أجل تنظيم ملتقى يليق باسم قطر ، وأنه تم تشكيل الوفد القطري المشارك في هذا الملتقى .

وأشار مدير إدارة الشؤون الشبابية إلى أن هناك مردود ايجابي كبير منتظر من وراء هذا الحدث العلمي الخليجي ، فهذه هي الدورة الـ 22 لهذا الملتقى ، حيث سيقوم شباب دول مجلس التعاون الخليجي بعرض ابتكاراتهم وأفكارهم وتبادل الخبرات في مجالات العلوم المختلفة ، كما ان هناك نقطة ايجابية مهمة في هذا الملتقى أنه يمنح الفرصة لفئة الشباب الناشئة للاحتكاك بالكبار والتعرف على ابتكاراتهم وهذا نوع من الدعم لهذه الفئة .

وقال السيد عبدالرحمن الهاجري ان جدول أعمال الملتقى حافل بالفعاليات من ورش وزيارات  ، والتي تهدف إلى تنمية المهارات العلمية للشباب المشاركين .

 

 

وقال السيد راشد على ابراهيم نائب رئيس مجلس إدارة النادى العلمي القطري ورئيس اللجنة المنظمة أن اللجنة القائمة على تنظيم الملتقى اختارت اقامته في مجمع سيتي سنتر من أجل اتاحة الفرصة للجمهور لزيارة معرض الابتكارات والتعرف على ابتكارات وأفكار شبابنا وشباب الخليج ، وذلك بهدف خلق تواصل مباشر بين الشباب والجمهور ، وبالتالي نحن نوجه الدعوة للجميع للحضور وتشجيع المبتكرين الشباب ، كما نوجه الدعوة للمختصين وأصحاب الشركات في كافة المجالات لزيارة الملتقى ويطلعون على ابتكارات الشباب ويتبنون هذه الابتكارات وتحويلها إلى منتج يستفيد منه المجتمع .

وأضاف نائب رئيس مجلس إدارة النادى العلمي ان التشجيع مسألة مهمة للشباب لأننا عندما كنا صغاراً وكنا نجد الدعم والتشجيع كان هذا بمثابة دافع محفز قوي لنا على الاجتهاد في تطوير أفكارنا .

وأوضح ان الملتقى يتيح الفرصة للشباب من أبناء دول مجلس التعاون الخليجي لتبادل الأفكار فيما بينهم ويخلق بينهم نوع من التحدى مما يعود بالإيجاب على انتاجهم وأفكارهم .

وقال السيد راشد على ابراهيم أن الاحتكاك في مجالات العلوم وبخاصة مجالات الابتكارات مسألة مهمة جداً ، موضحاً ان هناك ابتكارات في مجالات الطاقة المتجددة والروبوت والبرمجة وجميعها مجالات تخدم المجتمع ، مشيراً إلى ان الملتقى فرصة جيدة للشباب للكشف عن ابتكاراتهم بدلاً من جعلها حبيسة الأندية والمراكز .

 

 

وشهدت الساعات الأخيرة استعدادات جادة في النادي العلمي القطري من أجل تنظيم حدث علمي متميز يليق باسم دولة قطر ، ويكون بمثابة مظلة علمية تلقي الضوء على ابتكارات وإبداعات ومشاريع الشباب القطري والخليجي ، ويهدف الملتقى إلى تنمية المواهب العلمية لدى الشباب في جو ملئ بالمتع الذهنية والثقافية واكتساب مهارات علمية جديدة وممارسة العمل الجماعي وتعويد المشاركين على تحمل المسؤولية والإعتماد على النفس وتبادل الخبرات بين أبناء الأندية العلمية بدول المجلس وتوثيق أواصر التعاون بينهم.

 

ووجهت اللجنة المنظمة للملتقى الدعوة إلى الجمهور وجميع الشباب القطري وكافة المعنيين والمهتمين بمجالات العلوم والابتكارات لزيارة الملتقى والمعرض المصاحب من أجل الإطلاع على ابتكارات الشباب وإبداعاتهم ومشاريعهم .

وكانت اللجنة قد اختارت المشاريع القطرية المشاركة فى المعرض المصاحب للملتقى ، خاصة وان الإقبال كان كبيراً من عدد كبير من المبتكرين القطريين للمشاركة فى المعرض لذلك تم تشكيل لجنة من قبل النادى لاختيار المشاريع ، حيث وقع الاختيار على مشروع مصيدة التسلل للمخترع محمداللاري  ومشروع صمام للمخترع صالح سفران ومشروع الشحن اللاسلكي للمخترع حمد السعدي ومشروع السوكت الآمن للمخترعة هميان الكواري.

وتركت اللجنة المنظمة للملتقى الحرية للدول المشاركة فى اختيار مشاريعها في شتى مجالات العلوم المختلفة ولكن بحد اقصى أربعة مشاريع ، حيث ستعبر جميع المشاريع المشاركة عن دول الخليج.

 

ويترأس الوفد القطري المهندس راشد حسين رحيمي ، حيث يضم الوفد 12 مشارك بينهم 6 مشاركين في الفئة العمرية من 16-25 سنة وهم صالح سعيد محمد علي صفران ، حمد عادل السعدي ، محمد احمد اللاري ، هميان محمد سلطان الكواري ، عائشة عبدالرحمن الجابر ، محمد عتيق شاهين الدوسري ، بينما تضم الفئة العمرية من  11-15 المشاركين راشد عادل اليافعي ، عبدالله خالد النصر ، انفال جبر السليطي ، نجود جبر السليطي ، ريم عادل اليافعي ، العنود صالح الكبيسي .

 

12

اللجنة المنظمة تتطلع إلى حدث علمي متميز

 

“العلمي” ينتهى من استعدادات ملتقى العلوم الـ 22 للشباب الخليجي

 

  

         تجهيز المعرض المصاحب والمشاريع المشاركة

         اقبال كبير من المشاريع القطرية المشاركة في الملتقى 

         اقامة ورش وأنشطة ومسابقات للمشاركين

 

انتهى النادي العلمي القطري من كافة الإستعدادات والترتيبات لتنظيم ملتقى العلوم الـ 22 للشباب الخليجي ، والذى تستضيفه دولة قطر خلال الفترة من 22 إلى 28 أكتوبر الجاري ، وذلك بمشاركة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية .

وكثفت اللجنة القائمة على تنظيم الملتقى بالنادي العلمي القطري من جهودها خلال الأيام الأخيرة من أجل الوقوف على كافة الأمور التنظيمية والتي تتضمن إنهاء إجراءات الشباب المشاركين من الدول المختلفة ، فضلاً عن تجهيز مكان الملتقى والابتكارات والمشروعات العلمية المشاركة ، وتم الإنتهاء من جميع الترتيبات الخاصة بالمعرض الذي سيقام على هامش الملتقى بمجمع سيتي سنتر التجاري على مدارأربعة أيام. 

ويتطلع النادي العلمي القطري الى تنظيم ملتقى علمي للشباب الخليجي يليق باسم دولة قطر المستضيفة ، حيث يهدف “العلمي” من وراء هذا الحدث العلمي الكبير إلى تعزيز المهارات العلمية لدى الشباب من خلال عرض ابتكاراتهم أمام الجمهور والشركات المصنعة ،

ولهذا فقد وضع النادي العلمي استراتيجية طموحة لإلقاء الضوء على ابتكارات الشباب وأعمالهم المختلفة .

وبحسب اللجنة المنظمة للملتقى فإن الهدف المرجو هو تنمية المواهب العلمية لدى الشباب وتبادل الخبرات بين أبناء الأندية العلمية بدول مجلس التعاون الخليجي وتوثيق أواصر التعاون بينهم ، حيث يتكون كل وفد مشارك من رئيس و2 من الإداريين و6 أعضاء من الفئة العمرية الصغيرة للأعمار من 11-15 سنة و6 أعضاء من الفئة العمرية من 16-25 سنة، ويشارك الأعضاء من الفئة العمرية الكبيرة بمعرض علمي لأحدث ابتكارات شباب دول المجلس بـ 4 مشاريع علمية لكل دولة، فيما تقام ورش عمل وأنشطة ومسابقات بمقر النادي للفئة العمرية الصغيرة ومنها (ورشة العلوم المرحة، وورشة الفاب لاب، وورشة الطاقة المتجددة ، وورشة الروبوت الذكي).

 

وأفادت اللجنة المنظمة أن هناك إقبال كبير من المشاريع القطرية المشاركة في الملتقى ، ولهذا فقد تم تشكيل لجنة من قبل النادي لاختيار المشاريع ، حيث وقع الإختيار على مشروع مصيدة التسلل للمخترع محمد اللاري ومشروع صمام للمخترع صالح سفران ومشروع الشحن اللاسلكي للمخترع حمد السعدي ومشروع السوكت الآمن للمخترعة هميان الكواري.

ويقام الملتقى العلمي للشباب الخليجي كل عامين في دولة خليجيه وكانت قطر لها السبق في تنظيم أول معرض خليجي عام 1987 وهي سنة تأسيس النادي العلمي وكان من أنجح الملتقيات.

ويعد النادي العلمي القطري إحدى المؤسسات العلمية الرائدة إقليمياً وعالمياً بما يقدم من أنشطة علمية عالية والجودة حيث يهدف إلى اكتشاف وصقل المواهب والقدرات العلمية لدى الشباب بالإضافة إلى تنمية روح البحث والابتكار في مجالات العلوم والتكنولوجيا فضلا عن مواكبة التطور التكنولوجي في العالم، وتوفير الأنشطة والبرامج العلمية والتدريبية اللازمة لاستيعاب ما هو ملائم من التقنيات المعاصرة، كما يتيح فرص التعليم المستمر والنمو المعرفي والمهاري وتشجيع الأنشطة المنهجية اللاصفية في مجالات العلوم والتكنولوجيا.

 

وسبق للنادي العلمي القطري ان نظم معرض الابتكارات الأول “معرض المبتكرين القطريين” في ديسمبر 2015 ، وكان بمثابة منصة عرض من خلالها الشباب القطري مشاريعه وابتكاراته في المجالات المختلفة والتي تنوعت ما بين الابتكارات في المجالات الميكانيكية والإلكترونية والصحية والبيئية والطاقات المتجددة والبرمجيات وشارك فيه (30) مبتكراً ومبتكرة من مختلف مؤسسات الدولة العلمية والتعليمية والشبابية.

جانب من دورة الميكانيكا للشباب

تتنوع ما بين البرمجة والميكانيكا والطاقة المتجددة

“العلمي” يقدم دورات وورش علمية متخصصة للشباب

–        اكساب الشباب مهارات في الخراطة

–        تعريف المشاركين بتوصيلات وتركيبات الخلايا الشمسية

–        تدريب الأعضاء على برمجة وتصميم مواقع تسويقية

  

ينظم النادي العلمي القطري عدد كبير من الدورات والورش خلال شهر أكتوبر الجاري في مجالات علمية مختلفة والتي تهدف إلى تنمية مهارات الشباب من منتسبي النادي وإكسابهم المعلومات الكافية بما يعود عليهم بالإيجاب في حياتهم اليومية ، وتشارك أقسام ومراكز النادي العلمي المختلفة في تقديم هذه الدورات والورش والتي يقدمها مدربين محترفين ومتخصصين في مجالاتهم ، حيث تقدم وحدة الخراطة في مركز الميكانيكا بالنادي دورة عمليات خراطة منوعة وتهدف إلى اكساب الشباب المشاركين في الدورة مهارات استخدام المخرطة في تنفيذ العمليات المنوعة (خراطة طويلة وعرضية خارجية وداخلية مستقيمة ومائلة وفتح أسنان خارجية وداخلية .

وبحسب تأكيد القائمين على الدورة فقد تناولت أساس الخراطة من خلال تعريف الشباب على المخرطة وأجزائها ووظيفة كل جزء فيها وحركة كل جزء والعمليات التي من الممكن أن تنفذها هذه الآله ، حيث من الممكن أن تستخدم في تصنيع قطع من مختلف أنواع المعادن ، فضلاً عن تصميم أشكال منتظمة وغير منتظمة ، كما يتم تعريف الشباب بأدوات القطع المستخدمة في جميع العمليات، وكان هناك جزا عملي ، حيث تم تنفيذ بعض المشغولات البسيطة أشكال ومعادن مختلفة في المرحلة الأولى ومن يرغب في المراحل المتقدمة يستمر في الدورة .

 

كما ينظم مركز الطاقة المتجددة دورة حساب الأحمال لمنزل يعمل بالطاقة الشمسية ، وبحسب القائمين على تنفيذ هذه الدورة فإنه يتم من خلالها تعريف المشاركين بدوائر الطاقة الشمسية وكذلك كيفية حساب استهلاك الخلايا والبطاريات اللازمة لتشغيل منزل يعمل بالطاقة الشمسية بطريقة سهلة وبسيطة ، حيث يتم تدريب الشباب على التوصيلات والتركيبات الهندسية للخلايا الشمسية وإجراء القياسات المختلفة للبطاريات في الخلايا وكيفية حساب قدرة البطاريات والخلايا اللازمة حسب مساحة المنزل .

وسوف تتضمن الدورة تدريب عملي للشباب لتجربة التوصيلات واكتساب المعلومات والمهارات اللازمة وهو الهدف من الدورة .

وضمن أنشطة شهر أكتوبر في النادي العلمي القطري قدم مركز البرمجيات في النادي مشروع برمجة موقع إلكتروني تسويقي من خلال دورة برمجة في تصميم موقع تسويقي ، حيث جرى تدريب الشباب المشاركين في الدورة على تصميم موقع تسويقي لشركة بما يتضمن من تدريبهم على تصميم شعار الشركة وكيفية عرض المنتجات على الموقع الذي تم تصميمه ، كما تم تصميم واجهة للموقع على الهواتف الذكية .

وتم خلال هذه الدورة كذلك إعطاء الفرصة للمشاركين لتصميم مواقع تسويقية لمشاريع من اختيارهم، حيث تم تدريبهم على نشر المعلومات على الموقع وكيفية استخراج الموقع من الإنترنت بحيث يكون متاح للجميع على الشبكة .

 

ومن بين الدورات والورش التي أقامها النادي العلمي خلال شهر أكتوبر جلسة تعليمية حول السيارة الهجينة “بريوس تويوتا” وقدمها مركز الميكانيكا في النادي وكان الهدف من هذه الورشة تعريف الشباب بكيفية عمل المحرك الهجين وفوائده .

ويقدم مركز الميكانيكا في النادي العلمي كذلك دورة وحدة التحكم في السيارة والحساسات المهمة وكيفية استكشاف بعض الأعطال المتعلقة بهم .

وقدم مركز الروبوتك في النادي كذلك دورة روبوت المصادر المفتوحة ، وهدفت الدورة الى تدريب المشاركين على كيفية التعديل على الروبوت من خلال البرمجة.

 DSC_2845

جلسة تعليمية بالنادي العلمي القطري عن السيارة الهجين

تعمل بالكهرباء والبترول

 

الدوحة –

نظم النادي العلمي القطري جلسة تعليمية عن السيارة الهجينة ” بريوس تويوتا” وذلك بالتعاون مع شركة عبدالله عبدالغني وأخوانه فى إطار الإتفاقية الموقعة بين النادي والشركة لدعم أنشطة ميكانيكا السيارات في النادي وتنمية وتعزيز هذا المجال في المجتمع، بما يخدم الشباب القطري.

   وقال المهندس علي الصيعري مدرب مركز الميكانيكا بالنادي أن الهدف من هذه الجلسة هو التعريف بفوائد السيارة الهجين التي تعمل بالكهرباء والبترول في الحفاظ على البيئة القطرية وكيف يمكن ان تساهم هذه التكنولوجيا فى تحقيق رؤية قطر 2030م.

  وأضاف ان من ضمن أولويات النادي العلمي عقد ورش فى مجال ميكانيكا السيارات، لأن الشباب القطري مولع جداً بهذا المجال، والنادي بدعم من وزارة الثقافة والرياضة يسخر كل امكانياته لبناء المحتوى العلمي وتجهيز ورش ذات طابع عصري تتضمن كل العناصر العلمية وعناصر الأمن والسلامة.

وأشار إلى ان المركز اقام 5 ورش خلال الفترة الماضية ضمن الإتفاقية الموقعة مع شركة عبدالله عبد الغنى حيث كانت الورشة الأولى بعنوان ” لا تتعطل ”  تم تعريف المشاركين فيها بكيفية صيانة السيارات بهدف اكسابهم مهارات حياتية تجعلهم أكثر عوناً لأنفسهم ولمن حولهم وفي نفس الوقت نافعين لمجتمعهم.

وأضاف ان الورشة الثانية كانت حول ( محرك السيارة ) والثالثة كانت عن ( ناقل الحركة بالسيارة ) والورشة الرابعة عن ( كيفية صيانة السيارة ) والورشة الخامسة والأخيرة بعنوان ( لا تتعطل 2) حيث ركزت الورشة على تعليم المشاركين كيفية فحص البطارية وتغيير سفايف وفلتر وزيت السيارة والبلكات.

 

وأضاف ان الورش التي نظمها النادي شهدت اقبال كبيرا من الشباب القطري حيث كانت نسبة التسجيل فى الورشة الواحدة اكثر من 100 شاب إلا انه تم اختيار 15 شابا فقط حيت يتمكن المشاركين من الإستفادة من هذه الورش .. مشيراً إلى أن النادي بصدد عقد عدد من ورش الميكانيا قريباً.

وأضاف أن مركز الميكانيكا في النادي العلمي القطري عندما يفكر في طرح ورشة تدريبية لمنتسبي النادي ، دائماً ما يكون التفكير في تنظيم ورش مفيدة للمشاركين وأن يكون الجانب العملي فيها جزء أساسي ، وهو ما يعود على الشباب القطري بالنفع ويثري معلوماتهم في مجالات الميكانيكا .

وفى ختام الجلسة تم عمل تجربة للسيارة بمقر النادى حيث تعرف الشباب على كيفية عمل السيارة وأهمية استخدام هذه التقنية فى الحفاظ على البيئة

وتتضمن الإتفاقية التى تم توقيعها بين النادي العلمي القطري وشركة عبدالله عبد الغني اقامة ورشة سيارات جديدة وعصرية مع توفير كوادر ومتخصصين لتقديم دورات تدريبية وورش للشباب في مقر النادي، كما سيكون هناك عرض للسيارات الجديدة مع إبراز مميزاتها الميكانيكية والتشغيلية بشكل دوري في النادي.

 

fileقطر تستضيف ملتقى العلوم ال 22 للشباب الخليجي

راشد ابراهيم: لجنة لاختيار المشاريع القطرية المشاركة فى المعرض

المهندس هاشم السادة: 4 مشاريع من كل دولة وجناح خاص للشباب القطرى

الدوحة-

تستضيف دولة قطر خلال الفترة من 22 إلى 28 اكتوبر الجاري ملتقى العلوم ال 22 للشباب الخليجي  الذى ينظمه النادي العلمي القطري  برعاية وزارة الثقافة والرياضة وذلك بمشاركة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بالإضافة للمملكة الأردنية الهاشمية و المملكة المغربية.

أعلن ذلك السيد راشد على ابراهيم نائب رئيس مجلس إدارة النادى العلمي القطري خلال المؤتمر الصحفى الذي عقد أمس الأول بمقر النادى بحضور المهندس هاشم محمد السادة مدير إدارة البحوث بالنادى المشرف على المعرض المصاحب والسيد أحمد عيسى الكوارى ممثل إدارة الشؤون الشبابية بوزارة الثقافة والرياضة .. كما تم خلال المؤتمر الصحفى تدشين شعار الملتقى .

وقال السيد راشد ابراهيم ان الهدف من الملتقى تنمية المواهب العلمية لدى الشباب في جو ملئ بالمتع الذهنية والثقافية واكتساب مهارات علمية جديدة وممارسة العمل الجماعي وتعويد المشاركين على تحمل المسؤولية والاعتماد على النفس وتبادل الخبرات بين أبناء الأندية العلمية بدول المجلس وتوثيق أواصر التعاون بين أبناء دول المجلس.

وأضاف خلال المؤتمر الصحفى إنه تم تشكيل لجنة من النادى العلمى استعدادا لهذا الملتقى .. مشيرا إلى انه تم الانتهاء من جميع الترتيبات  الخاصة بالملتقى والمعرض الذي سيقام على هامش الملتقى بمجمع سيتى سنتر التجارى على مدار ثلاثة ايام

وأشار إلى انه تقرر ان يشارك كل وفد برئيس  و2 من الإداريين  و 6  أعضاء من الفئة العمرية الصغيرة للأعمار من 11-15 سنة  و 6 أعضاء من الفئة العمرية الكبيرة للأعمار من 16-25 سنة حيث يشارك الأعضاء من الفئة العمرية الكبيرة بمعرض علمي لأحدث ابتكارات شباب دول المجلس وذلك بمجمع الستي سنتر بـ 4  مشاريع علمية لكل دولة .

وأضاف ان الفئة العمرية الصغيرة ستقام لهم ورش عمل وانشطة ومسابقات علمية داخل مقر النادي ومنها (  ورشة علوم مرحة ، ورشة الفاب لاب ، ورشة الطاقة المتجددة ، ورشة الروبوت الذكي ).. مشيرا إلى ان الورش ستقام على فترتين صباحاً ومساءً حتى يتمكن جميع الوفود من المشاركة فى جميع الورش ، كما سيتم عمل زيارات لأعضاء الوفود للأماكن.

 

وحول كيفية اختيار المشاريع القطرية المشاركة فى المعرض قال السيد راشد ابراهيم ان الإقبال كان كبيرا من عدد كبير من المبتكرين القطريين للمشاركة فى المعرض لذلك تم تشكيل لجنة من قبل النادى للاختيار المشاريع حيث وقع الاختيار على مشروع مصيدة التسلل للمخترع محمداللاري  ومشروع صمام للمخترع صالح سفران ومشروع الشحن اللاسلكي للمخترع حمد السعدي ومشروع السوكت الآمن للمخترعة هميان الكواري.

وحول آلية اختيار الدولة المنظمة للملتقى قال ابراهيم ان هذا الملتقى يقام كل عامين فى دولة خليجية .. مشيرا الى ان قطر كان لها السبق فى تنظيم اول معرض خليجى عام 1987 وهى سنة تأسيس النادى العلمى وكان من انجح الملتقيات .. مشيرا  الى انه بعد ذلك اقيم الملتقى باحدى الدول الخليجية كل عامين والان تمت اضافة بعض الدول العربية مثل الاردن والمغرب لتبادل الخبرات واكتساب مهارات جديدة .

وأوضح انه تم احتيار المهندس راشد حسين رحيمي لرئاسة وفد دولة قطر كما تم تكليف المهندس / هاشم محمد السادة مسؤولية الإشراف العام على معرض الملتقى .

من جهته اكد المهندس هاشم السادة المشرف على المعرض المصاحب ان المعرض سيقام على مدى ثلاثة ايام بمجمع السيتى سنتر حيث ستشارك كل دولة بـ4 مشاريع ممثلة فى 6 أعضاء للفئة العمرية من 16- 25

وقال ان اللجنة المنظمة للملتقى تركت الحرية للدول المشاركة فى اختيار مشاريعها ولكن بحد اقصى اربعة مشاريع .. مشيرا الى ان جميع المشاريع المشاركة ستعبر بالتأكيد عن دول الخليج وموجها الدعوة فى نفس الوقت للجميع للحضور الى المعرض للتعرف على ابتكارات الشباب الخليجي.

وأضاف انه سيتم اقامة جناح خاص بجانب الاجنحة المشاركة فى مجمع السيتى سنتر للشباب القطرى والجهات الحكومية والجامعات فى دولة قطر لعرض الابتكارات والاختراعات بهدف التعرف على ما تم التوصل اليه من اختراعات وتبادل الخبرات بين الدول المشاركة والجهات المختلفة بدولة قطر .

 

  • نبذة عن النادى العلمى

يعتبر النادي العلمي القطري أحد المؤسسات العلمية الرائدة إقليمياً وعالمياً بما يقدم من أنشطة علمية عالية الجودة، حيث يهدف إلى اكتشاف وصقل المواهب والقدرات العلمية لدى الشباب، بالإضافة إلى تنمية روح البحث والابتكار في مجالات العلوم والتكنولوجيا، وتوفير البيئة الجذابة لممارسة الهوايات العلمية المختلفة كالمباني والورش والمختبرات ومصادر التعليم الحديثة ، فضلا عن مواكبة التطور التكنولوجي في العالم، وتوفير الأنشطة والبرامج العلمية والتدريبية اللازمة لاستيعاب ما هو ملائم من التقنيات المعاصرة، كما يتيح النادي فرص التعليم المستمر والنمو المعرفي والمهاري وتشجيع الأنشطة المنهجية اللاصفية في مجالات العلوم والتكنولوجيا.

تأسس النادي العملي القطري في عام 1987 تحت إشراف الهيئة العامة للشباب، ويحتوي على 14 وحدة كل منها تسهم إسهاما فعالا في تنمية الروح الابتكارية لدى الشباب.

 

DSC_1137

‪أقام النادي العلمي القطري التابع لوزارة الثقافة والرياضة يوم الاربعاء الموافق 7 سبتمبر حفل ختام النشاط الصيفي الذى نظمه النادي خلال الفترة من 17 يوليو وحتى 24 أغسطس الماضي وتم خلاله تكريم المتطوعين والرعاة.

 

‪حضر الحفل الختامي كل من السيد راشد علي إبراهيم نائب رئيس مجلس الإدارة والسيد محمد حسن المالكي أمين السر بالنادي العلمي والسيد مشعل محمد الشمري مدير مجلس قطر للمباني الخضراء والسيد ليندسي ميسكو مسؤول الشؤون الثقافية بالسفارة الأمريكية و السيد ناصر مال الله المالكي أمين السر والسيد معيض جبران القحطاني المدير التنفيذي في مركز قطر للعمل التطوعي والسيدة آلاء محمد موسى نائب الرئيس منظمة النساء العرب في الحوسبة.

 

‪ وفى بداية الحفل رحب السيد راشد على إبراهيم نائب رئيس مجلس الإدارة بالحضور وموجهاً الشكر للرعاة على دعهم أنشطة النادي العلمي خلال فترة الصيف وإلى المتطوعين لجهودهم الكبيرة في إنجاح الفعالية.

 

‪وأكد: “إن النادي يدعم الشباب القطري في جميع المجالات وفق رؤية واستراتيجية وزارة الثقافة والرياضة، مشيراً إلى أنه تم خلال النشاط الصيفي توفير كافة الإمكانيات لاكتشاف مواهب ومهارات الشباب القطري والعمل على تطويرها”.

‪وأضاف: “أن النشاط هذا العام شهد مشاركة اكثر من 400 شاب وفتاة 95 % منهم قطريون مما يؤكد أن النادي يسير وفق الاستراتيجية التي وضعها والتي تهدف في المقام الاول إلى استقطاب أكبر عدد من الشباب القطري من خلال برامج هادفة”.

 

‪وأشار في هذا الصدد إلى مركز الصنع والابتكار “فاب لاب” وهو المركز الذى استحدثه النادي مؤخراً لجذب الشباب القطري وتدريبهم على الكثير من المشاريع منها ماكينة التقطيع بواسطة الليزر والطبع ثلاثي الأبعاد والمسح الضوئي ثلاثي الأبعاد .

 

‪وأكد السيد على راشد إبراهيم في ختام كلمته: “إن النادي مفتوح للجميع، موجهاً الشكر لسعادة السيد صلاح بن غانم العلى وزير الثقافة والرياضة والسيد عبد الرحمن بن محمد الهاجري مدير إدارة الشؤون الشبابية على الدعم اللامحدود الذى قدمته الوزارة للنادي خلال النشاط الصيف”.

‪من جهتها قالت السيدة فاطمة المهندي مدير النادي العلمي بالوكالة و رئيس النشاط الصيفي: “إن برنامج النشاط الذى انطلق يوم 17 يوليو الماضي وتضمن أنشطة ومشاريع تتنوع ما بين الروبوت والبرمجة والطاقة المتجددة والميكانيكا والتقنيات البيئية، بمشاركة أكثر من 400 مشارك ومشاركة من سن 8 حتى 17 عاماً”.

 

وأضافت: “إن النشاط الصيفي لهذا العام تميز عن باقي السنوات الماضية بتنفيذ عدد من المشاريع العلمية بأسلوب عملي بسيط وعدم الاكتفاء بإقامة الورش التدريبية فقط، وذلك بهدف صقل مهارات الشباب، وتدريبهم على صنع نماذج الابتكارات، ضمن استراتيجية النادي في تمكين الشباب من المهارات والخبرات العلمية وخلق أجواء تنافسية علمية متنوعة”.

 

‪وأشارت إلى أن النادي العلمي القطري ينظم النشاط الصيفي في كل عام بهدف نشر وتعزيز ثقافة الابتكار في المجالات العلمية، وتنمية وصقل قدرات ومهارات الشباب العلمية، بالإضافة إلى جذب وتشجيع الشباب لتمكينهم في المجالات العلمية وتحفيزهم للابتكار ودعم أفكارهم ومشاريعهم.

 

‪ونوهت السيدة فاطمة المهندي إلى الفعاليات التي نظمها النادي العلمي القطري خلال شهر رمضان الماضي ومنها نشاط (اصنع مشروعك) وهو عبارة عن مشاريع متنوعة بين الصنع والابتكار والروبوت والبرمجة والطاقة المتجددة والميكانيكا والتقنيات البيئية، وبرامج علمية متنوعة هدفت إلى نشر وتعزيز ثقافة الابتكار في المجالات العلمية وتنمية وصقل قدرات ومهارات الشباب العلمية لدى الجنسين (الشباب، الفتيات).

 

ومن الأنشطة التي تم تقديمها أيضاً “الزراعة بالتقنيات العلمية الحديثة”، حيث تم تعريف المشاركين على ما يسمى بالزراعة المائية وأنظمتها المختلفة من خلال تجارب عملية متنوعة، ومنها تعريفهم بالطرق الصحيحة لزراعة الخضروات بالمنزل، فضلاً عن مشروع السقاية الذاتية كحل لسقاية النباتات وقت السفر.

وفى ختام الحفل قام السيد راشد علي ابراهيم نائب رئيس مجلس إدارة النادي العلمي القطري بتكريم الرعاة وزارة البلدية والبيئة وAracWIC Qatar ومجلس قطر للمباني الخضراء التابعين لمؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع والسفارة الامريكية بالدوحة ومركز قطر التطوعي ومركز إنتيوب.

 

 

شهد مشاركة واسعة من الجنسين واختتم نشاطه في أجواء علمية مميزة

العلمي يكرم المشاركين بالنشاط الصيفي 

ميكانيكا وروبوت وعلوم مرحة في “صيفي العلمي”

 

–      فاطمة المهندي : الشباب عاشوا تجارب علمية ونفذوها بأيديهم

–      م. راشد رحيمي : النادي العلمي يهدف الى نشر وتعزيز ثقافة الابتكار من خلال النشاط الصيفي

– مشاركة ما يقارب 400 مشارك من الجنسيين ونسبة القطريين تصل إلى 95%

–        تصميم نموذج لمبنى صديق للبيئة

–        تعريف المشاركين بالزراعة المائية وأنظمتها المختلفة

–        تنفيذ مشاريع علمية مبتكره

–        جرى تدريب الشباب على كيفية توليد مجال مغناطيسي بإستخدام التيار الكهربائي

–        تنفيذ مشاريع مختلفة كمشروع الروبوت الناقل والطابعة ثلاثية الأبعاد

 

 

 

 

اختتم النادي العلمي القطري نشاطه الصيفي للعام 2016 ، والذي تضمن أنشطة ومشاريع تنوعت ما بين الإبتكار والروبوت والبرمجة والطاقة المتجددة والميكانيكا والتقنيات البيئية، وتم تقسيم المشاركين إلى أربع مجموعات في فترات مختلفة خلال الصيف، حيث جرى تنفيذ مشاريع متعددة في البرمجة والروبوت ومجالات الإبتكار ، ونفذ المشاركون مشروع الروبوت الرسام وهو عبارة عن روبوت يحرك قلم على المحورين بحيث يستطيع إعداد أي رسمة ترسل له عن طريق الكمبيوتر وضمن قياس 30 سم ب 30 سم ، وكذلك نفذ الشباب مشروع روبوت دباب مثبت عليه ذراع  يقوم بحمل الأشياء ويمكن التحكم به عن طريق التابليت وفي نهاية النشاط هناك مسابقة لأفضل روبوت دباب.

 

وقالت فاطمة المهندي  مساعد مدير النادي العلمي والمشرفة على النشاط الصيفي أن النشاط الصيفي  هذا العام تضمن نشاط في مجال الميكانيكا ، وذلك لفئات عمرية مختلفة ، حيث تم تعريف الصغار على مواضيع نقل الكرة وقاموا بتنفيذ نماذج صغيرة ، وقامت الفئة العمرية المتوسطة بتصميم رافعة مغناطيسية ، وخلال الفترة جرى تعليمهم النظريات المستخدمة في الرافعة ومنها التوازن والعزم والمقصود به تقدير الوزن للرافعة حتى لا تتعرض للسقوط ، ونقل الحركة من مكان لمكان ثاني بطريقة أسهل عن طريق البكرات ، وتوليد مجال مغناطيسي باستخدام التيار الكهربائي ، ثم في الأخير تم تجميع كل هذة الأشياء لتصميم مشروع واحد هو الرافعة .

وأوضحت المهندي أنه بخصوص الفئة العمرية الكبار في مجال النشاط الميكانيكي فقد نفذوا مشروعين وكان الهدف هو تعريفهم بالخطوات المتبعة في التصميم الهندسي ، حيث قاموا بتصميم الحركة التي يحتاجونها بإستخدام الآليات الميكانيكية الموجودة ، ومختلف أنواع نقل الحركة ، ثم جاء التصنيع وتم تعريفهم على الأجهزة المختلفة بالورشة ومنها القص واللحام والثقب وغيرها من الأجهزة ، وتعرفوا على أنظمة السلامة في الورشة ، وخرجوا بمشروعين هما المنشار الكهربائي والرافع الكهربائي للسيارات .

وأشارت المشرفة على النشاط الصيفي إلى أن تجاوب الشباب فيما يخص النشاط الميكانيكي كان جيد للغاية وكان لديهم استعداد قوي للتعلم حيث كانوا في حاجة إلى توجيه وإرشاد وهذا ما قمنا به خلال مشاركتهم معنا في النشاط الصيفي .

 

 

التقنيات البيئية

وأضافت فاطمة المهندي أنه من الأنشطة العلمية التي تضمنها النشاط الصيفي لمجموعة هذا العام ، نشاط التقنيات البيئية ، حيث جرى تقديم النشاط بالتعاون مع مجلس قطر للمباني الخضراء وقد خصص لكيفية تصميم نموذج لمبنى صديق للبيئة ، حيث تم في البداية تعريف المشاركين على الأسس الخاصة بالتقنيات الصديقة للبيئة من خلال مجموعة من النقاط الرئيسية التي تحدد مدى أن يكون هذا المبنى صديق او غير صديق للبيئة منها عملية العزل الحراري للمبنى والتظليل واتجاه التظليل والتهوية الطبيعية للمبنى ، وكذلك تم تعريفهم على مفهوم الإستدامة من الناحية البيئية وتم تنفيذ نموذج بسيط لمبنى صديق للبيئة من المواد المعاد تدويرها .

وأوضحت مشرفة النشاط الصيفي أن تفاعل المشاركين من الجنسين كان جيد خلال نشاط التقنيات البيئية ، حيث انه كان نشاط جديد بالنسبة لهم ، كما تملكهم شعور بالسعادة لكونهم شاركوا في عمل صديق للبيئة .

العلوم المرحة

وقالت المهندي انه من بين النشاط الصيفي كذلك لهذا العام كان هناك نشاط العلوم المرحة ، حيث تم تقديم تجارب علمية بشكل مرح للأطفال من بينها تجربة مكبر الصوت وتجربة تصميم طيارة بشكل مبسط ، بالإضافة إلى الألعاب المعجونية الذي يطلق عليه المعجون السحري ، بالإضافة إلى الفقعات الصابونية التي نفذت بطريقة محترفة.

وأضافت أنه من الانشطة التي تم تقديمها هو  نشاط الزراعة بالتقنيات العلمية الحديثة، حيث تم تعريفهم على ما يسمى بالزراعة المائية وأنظمتها المختلفة من خلال تجارب عملية متنوعة ، ومنها تعريفهم بالطرق الصحيحة لزراعة الخضروات بالمنزل ، فضلاً عن مشروع السقاية الذاتية كحل لسقاية النباتات وقت السفر، حيث شهدت هذة الأنشطة تفاعلاً من المشاركين وبخاصة في النشاط الزراعي فقد تعرفوا على أنواع جديدة من البذور وهي تنبت أمام أعينهم .

 

 

 

 

 

الصنع والإبتكار

ومن جانبه قال م. راشد حسين رحيمي رئيس مركز الصنع والإبتكار بالنادي العلمي أن  البرنامج لهذا العام ركز على الجانب العملي بنسبة كبيرة والمشاركين كانوا حريصين على التواجد يوميا ليكملوا مراحل المشاريع التي تم توزيعها عليهم، حيث قاموا بعمل عدة مشاريع الهدف منها تعريفهم بخطوات تنفيذ المشاريع وتعزيز ثقافة الابتكار.

وتضمنت المشاريع التعرف على التقنيات والآليات الحديثة لبناء نموذج متكامل ومنها كيفية تشغيل مصباح كهربائي يعمل بالأشعة المغناطيسية وبدون اسلاك ، وتم تدريب الشباب على صنع الجهاز وتجربة المشروع، وكانت في البداية فكرة غريبة بالنسة للمشاركين.

وأوضح ان مثل هذه التكنولوجيا تستخدم بشكل فعال في أوقات الكوارث ، حيث يتم الإستعانة بهذه النوعية من المصابيح في الظروف الاستثنائية وبذلك تم تعريف الشباب المشاركين بهذه التكنولوجيا والعمل عليها حتى الوصول لمراحل متقدمة بهدف توعيتهم وتوسعة مداركهم.

نشاط الروبوت

وقال رحيمي أن النشاط الصيفي تضمن كذلك نشاط الروبوت ، حيث كان عبارة عن نشاط مدمج بين الورش والمشاريع ، وذلك عبر مشروعين هما مشروع الروبوت الناقل والمتخصص في نقل المعاقين جسدياً ، ومشروع الروبوت للطابعة ثلاثية الأبعاد ، حيث قام الشباب بتصميم الروبوت وتجميعة ثم برمجتة .

وأضاف رحيمي أن برنامج الروبوت تعرف المشاركين خلاله على اساسيات الروبوت بالتركيب والبرمجة وبعدها تم توزيع المشاركين على مجموعات للبدء في تصميم وبرمجمة روبوت خاص لكل مجموعة على شكل مسابقة بين الفرق للتنافس بين المشاركين وقد تم وضع محتوى برنامج متخصص لكل فئة عمرية مختلفة

وأشار رحيمي الى ان تجاوب الشباب كان جيد للغاية فيما يخص نشاط الروبوت حيث قام الشباب بالتصميم والتجميع بأيديهم وكان هناك نشاط الورشات المتنوعة وهي الروبوت الصغيرة بخلاف المشاريع مثل روبوت جمع الكرات .

وأكد رئيس مركز الصنع والإبتكار أن النادي العلمي القطري يهدف من وراء تقديم النشاط الصيفي في كل عام الى نشر وتعزيز ثقافة الابتكار في المجالات العلمية ، تنمية وصقل قدرات ومهارات الشباب العلمية ، جذب وتشجيع الشباب لتمكينهم في المجالات العلمية ، تحفيز الشباب للابتكار ودعم افكارهم ومشاريعهم .

 

واكدت مساعد مدير النادي ومشرفة النشاط الصيفي أن النادي العلمي يسعى الى استقطاب الأعضاء وتدريبهم وتشجيعهم على التعلم اسهاما منه في تطوير المهارات العلمية والذهنية لدى الشباب من الجنسين وذلك من خلال الأنشطة والفعاليات العلمية المتنوعة مما يتيح لهم مواجهة التحديات بروح ابداعية واعية ومدركة.

وقد حرص النادي العلمي القطري على تنويع برامجة وأنشطتة التي أطلقها لكلا الجنسين لجذب المشاركين واستغلال أوقات فراغهم بفعاليات وبرامج علمية خلال فترة الصيف.

جانب من الحضور للورشة

بالعلمي خلال ورشة عمل احتفالاً بيوم الشباب الدولي 2016

“الشباب والنجاح في التخطيط للحياة”

 

 

–     المهندس السادة : الوصول للنجاح المطلوب يتطلب إدارة أنفسنا وتنظيم أوقاتنا بشكل صحيح

–     يجب على كل فرد أن يضع أهدافاً لحياته

–     الإستفادة من الوقت هي التي تحدد الفارق ما بين الناجحين والفاشلين

–     لابد من تدوين الأفكار والخطط والأهداف على الورق

–     علينا تعويد أنفسنا على المقارنة بين الأولويات

 

 

 

 

نظم النادي العلمي القطري ورشة عمل للشباب والفتيات ، تحت عنوان “الشباب والنجاح في التخطيط للحياة”، وذلك بمناسبة الإحتفال بيوم الشباب الدولي 2016 ، ألقاها المهندس ابراهيم محمد السادة خبير تخطيط استراتيجي ، عضو مجلس إدارة النادي العلمي القطري ، حيث دارت محاور الورشة حول تحديد أهداف عامة للحياة ، التنظيم الفعال للوقت وتحقيق الأهداف ، الإدارة الفعالة للذات

وتحدث المحاضر في بداية الورشة حول موضوع اليوم الدولي للشباب هذا العام والذي حددته الأمم المتحدة وهو الطريق الى 2030 ، موضحاً المقصود بمفهوم التنمية البشرية ، خاصة وأن دولة قطر اهتمت بالتنمية البشرية بشكل كبير.

وتناول المهندس السادة بالحديث حول مفهوم الإستهلاك المستدام وهو تلبية احتياجات الوقت الحاضر دون أن تتأثر احتياجات الأجيال المقبلة، مشيراً إلى أنه حتى نصل إلى النجاح المطلوب علينا إدارة أنفسنا وتنظيم أوقاتنا بشكل صحيح .

وأوضح المحاضر أن الإدارة الصحيحة للوقت تقودنا للنجاح، منوهاً بالطرق والوسائل التي تعين المرء على الإستفادة القصوى من وقته في تحقيق أهدافه وخلق التوازن في حياته ما بين الواجبات والرغبات والأهداف.

وقال السادة أن الإستفادة من الوقت هي التي تحدد الفارق ما بين الناجحين والفاشلين في هذه الحياة، إذ أن السمة المشتركة بين كل الناجحين هو قدرتهم على الموازنة ما بين الأهداف التي يرغبون في تحقيقها والواجبات اللازمة عليهم تجاه عدة علاقات، وهذه الموازنة تأتي من خلال إدارتهم لذواتهم، وهذه الإدارة للذات تحتاج قبل كل شيء إلى أهداف ورسالة تسير على هداها، مشيراً إلى أنه لا حاجة إلى تنظيم الوقت أو إدارة الذات بدون أهداف يضعها المرء لحياته، لأن حياته ستسير في كل الإتجاهات مما يجعل من حياة الإنسان حياة مشتتة لا تحقق شيء وإن حققت شيء فسيكون ذلك الإنجاز ضعيفاً وذلك نتيجة عدم التركيز على أهداف معينة.

 

تحديد الاهداف

وأوضح إبراهيم السادة أن المطلوب من الفرد قبل أن يبدأ في تنفيذ هذا الملف، أن يضع أهدافاً لحياته، ما الذي يريد تحقيقه في هذه الحياة؟ وما الذي تريد إنجازه لتبقى كعلامات بارزة لحياتك بعد أن يرحل عن هذه الحياة؟ ما هو التخصص الذي ستتخصص فيه؟ وقال أنه لا يعقل في هذا الزمان أن يشتت الفرد ذهنه في أكثر من إتجاه، لذلك عليه أن يفكر في هذه الأسئلة، وأن يوجد لها إجابات ، وأن يقوم بالتخطيط لحياته وبعدها تأتي مسألة تنظيم الوقت.

وشهدت الورشة تفاعلاً بين المحاضر والمشاركين من الجنسين، حيث قام بطرح عدة تساؤلات وأجاب عنها الحضور

وقدم السادة عدة نصائح للحضور من أجل المساعدة في تنظيم الوقت وهي ايجاد خطة ، مشيراً إلى أنه عندما يخطط الفرد لحياتة مسبقاً، ويضع لها الأهداف الواضحة يصبح تنظيم الوقت سهلاً وميسراً، والعكس صحيح، وأن الفرد إذا لم يخطط لحياته فتصبح مهمتة في تنظيم الوقت صعبة.

وأضاف المحاضر أنه لابد من تدوين الأفكار والخطط والأهداف على الورق، وغير ذلك يعتبر مجرد أفكار عابرة ستنسى بسرعة، إلا إذا كان الفرد صاحب ذاكرة خارقة، وذلك سيساعد على إدخال تعديلات وإضافات وحذف بعض الأمور من خطة الفرد.

وقال أنه بعد الانتهاء من الخطة يتوقع الفرد أنه سيحتاج إلى إدخال تعديلات كثيرة عليها، وأكد أن الفشل أو الإخفاق شيء طبيعي في حياتنا، وأنه من الضروري للفرد ألا ييأس وأن يتعلم من أخطائه أكثر مما يتعلم من نجاحة.

 

المقارنة بين الأولويات

وأوضح المهندس السادة انه يجب أن تعود نفسك على المقارنة بين الأولويات، لأن الفرص والواجبات قد تأتيك في نفس الوقت، فأيهما ستختار؟ باختصار اختر ما تراه مفيد لك في مستقبلك وفي نفس الوقت غير مضر لغيرك.

وقال المحاضر “اقرأ خطتك وأهدافك في كل فرصة من يومك ، استعن بالتقنيات الحديثة لاغتنام الفرص وتحقيق النجاح، وكذلك لتنظيم وقتك، كالإنترنت والحاسوب وغيره ، تنظيمك لمكتبك، غرفتك، سيارتك، وكل ما يتعلق بك سيساعدك أكثر على عدم إضاعة الوقت، ويظهرك بمظهر جميل، فاحرص على تنظيم كل شيء من حولك.

الخطط والجداول ليست هي التي تجعلنا منظمين أو ناجحين، فكن مرناً أثناء تنفيذ الخطط. ركز، ولا تشتت ذهنك في أكثر من اتجاه، وهذه النصيحة أن طبقت ستجد الكثير من الوقت لعمل الأمور الأخرى الأكثر أهمية وإلحاحاً ، اعلم أن النجاح ليس بمقدار الأعمال التي تنجزها، بل هو بمدى تأثير هذه الأعمال بشكل إيجابي على المحيطين بك.

 

معوقات تنظيم الوقت

ثم تحدث المهندس إبراهيم السادة عن معوقات تنظيم الوقت، مؤكداً أنها كثيرة  فلذلك عليك تجنبها ما استطعت ومن أهم هذه المعوقات ، عدم وجود أهداف أو خطط ، التكاسل والتأجيل، وهذا أشد معوقات تنظيم الوقت، فتجنبه ، النسيان، وهذا يحدث لأن الشخص لا يدون ما يريد إنجازه، فيضيع بذلك الكثير من الواجبات ، مقاطعات الآخرين، وأشغالهم، والتي قد لا تكون مهمة أو ملحة، اعتذر منهم بكل لباقة، لذا عليك أن تتعلم قول لا لبعض الامور ، عدم إكمال الأعمال، أو عدم الاستمرار في التنظيم نتيجة الكسل أو التفكير السلبي تجاه التنظيم ، سوء الفهم للغير مما قد يؤدي إلى مشاكل تلتهم وقتك.

 

خطوات تنظيم الوقت

وتناول المحاضر خطوات تنظيم الوقت ، قائلاً ” بإمكانك أن تغيرها أو لا تطبقها بتاتاً، لأن لكل شخص طريقته الفذة في تنظيم الوقت المهم أن يتبع الأسس العامة لتنظيم الوقت. لكن تبقى هذه الخطوات هي الصورة العامة لأي طريقة لتنظيم الوقت.

وحدد المحاضر هذة الخطوات في ضرورة التفكير في الأهداف، وانظر في رسالتك في هذه الحياة ، أنظر إلى أدوارك في هذه الحياة، فأنت قد تكون أب أو أم، وقد تكون أخ، وقد تكون ابن، وقد تكون موظف أو عامل او مدير، فكل دور بحاجة إلى مجموعة من الأعمال تجاهه، فالأسرة بحاجة إلى رعاية وبحاجة إلى أن تجلس معهم جلسات عائلية، وإذا كنت مديراً لمؤسسة، فالمؤسسة بحاجة إلى تقدم وتخطيط واتخاذ قرارات وعمل منتج منك ، حدد أهدافاً لكل دور، وليس من الملزم أن تضع لكل دور هدفاً معيناً، فبعض الأدوار قد لا تمارسها لمدة، كدور المدير إذا كنت في إجازة ، نظم، وهنا التنظيم هو أن تضع جدولاً أسبوعياً وتضع الأهداف الضرورية أولاً فيه، كأهداف تطوير النفس من خلال دورات أو القراءة، أو أهداف عائلية، كالخروج في رحلة أو الجلوس في جلسة عائلية للنقاش والتحدث، أو أهداف العمل كعمل خطط للتسويق مثلاً، أو أهدافاً لعلاقاتك مع الأصدقاء ، نفذ، وهنا حاول أن تلتزم بما وضعت من أهداف في أسبوعك، وكن مرناً أثناء التنفيذ، فقد تجد فرص لم تخطر ببالك أثناء التخطيط، فاستغلها ولا تخشى من أن جدولك لم ينفذ بشكل كامل.

وأشار المحاضر الى أنه في نهاية الأسبوع عليك أن تقيم نفسك، وتنظر إلى جوانب التقصير فتداركها ، وأكد على ان التنظيم الأسبوعي أفضل من اليومي لأنه يتيح للشخص مواجهة الطوارئ والتعامل معها بدون أن تفقد الوقت لتنفيذ أهدافك وأعمالك.

 

استغلال الوقت بفعالية

وتحدث المهندس ابراهيم السادة عن كيفية زيادة الفعالية في استغلال الوقت، حيث حدد عدة خطوات وهي ، محاولة الاستمتاع بكل عمل تقوم به ، تفائل وكن إيجابياً ، لا تضيع وقتك ندماً على فشلك ، حاول إيجاد طرق جديدة لتوفير وقتك كل يوم ، أنظر لعاداتك القديمة وتخلى عن ما هو مضيع لوقتك ، ضع مفكرة صغيرة وقلما في جيبك دائماً لتدون الأفكار والملاحظات ، خطط ليومك من الليلة التي تسبقه أو من الصباح الباكر، وضع الأولويات حسب أهميتها وأبدأ بالأهم ، ركز على عملك وانتهي منه ولا تشتت ذهنك في أكثر من عمل ، توقف عن أي نشاط غير منتج ، أنصت جيداً لكل نقاش حتى تفهم ما يقال، ولا يحدث سوء تفاهم يؤدي إلى التهام وقتك ، رتب نفسك وكل شيء من حولك سواء الغرفة أو المنزل، أو السيارة أو مكتبك ، قلل من مقاطعات الآخرين لك عند أدائك لعملك ، أسأل نفسك دائماً ما الذي أستطيع فعله لاستغلال وقتي الآن ، أحمل معك كتيبات صغيرة في سيارتك أو عندما تخرج لمكان ما، وعند اوقات الانتظار يمكنك قراءة كتابك، مثل أوقات انتظار مواعيد المستشفيات، أو الإنتهاء من معاملات ، أتصل لتتأكد من أي موعد قبل حلول وقت الموعد بوقت كافي ، تعامل مع الورق بحزم، فلا تجعله يتكدس في مكتبك أو منزلك، تخلص من كل ورقة قد لا تحتاج لها خلال أسبوع أو احفظها في مكان واضح ومنظم ، أقرأ أهدافك وخططك في كل فرصة يومياً ، لا تقلق إن لم تستطع تنفيذ خططك بشكل كامل ، لا تجعل من الجداول قيد يقيدك، بل اجعلها في خدمتك.

في بعض الأوقات عليك أن تتخلى عن التنظيم قليلاً لتأخذ قسطاً من الراحة، وهذا الشيء يفضل في الرحلات والإجازات ، ركز على الأفعال ذات المردود العالي مستقبلاً، مثل: قراءة الكتب والمجلات المفيدة ، الاستماع للأشرطة المفيدة ، الجلوس مع النفس ومراجعة ما فعلته خلال يومك ، ممارسة الرياضة المعتدلة للحفاظ على صحتك ، أخذ قسط من الراحة، من خلال الإجازات أو فترة بسيطة خلال يومك ، الجلوس مع العائلة في جلسات عائلية ، الذهاب لرحلة ومن خلالها تستطيع توزيع المسؤوليات على أفراد الأسرة فيتعلموا المسؤولية وتزيد أواصر العلاقة بينكم ، التخطيط للمستقبل دائماً ، التخلص من كل عمل غير مفيد ، محاولة استغلال الفرص واستغلالها بفعالية ، التحاور مع الموظفين الزملاء والمسؤولين والعملاء أو المراجعين لزيادة كفاءة المؤسسة ، وغيرها من الأمور التي أوضحها المحاضر للمشاركين.

 

سيرة ذاتية

والمحاضر المهندس إبراهيم محمد عبداللطيف السادة تخرج من جامعة ايفانزفيل- ولاية انديانا بأمريكا- تخصص هندسة كهربائية وحصل على ماجستير(2013 فبراير) في إدارة الأعمال من جامعة HULL الانجليزية ، ولديه خبرات عملية كثيرة حيث عمل مدير إدارة خدمات التبريد. ( أكتوبر 2012 و حتى تاريخه) ، مدير تخطيط شبكات المياه ( مايو 2006 – سبتمبر2012 ) ، رئيس قسم التسريبات و فاقد المياه ( أكتوبر2004 إلى إبريل 2006) ، رئيس فريق  التخطيط والتطوير شبكات المياه  (ابريل الى سبتمبر 2004) رئيس قسم التخطيط و التنسيق – شبكات التوزيع الكهربائية(اكتوبر 2001-يوليو 2003)  ، مهندس أول تخطيط وتشغيل و صيانة (إبريل 2000- سبتمبر2001) ، مدرب لتطوير العمل و تطوير الذات ( 2004 – حتى تاريخه) .

وقد شارك في عضوية استراتيجية قطر الوطنية ، مشروع خطة قطر الرئيسية، اللجنة الفرعية للبنية التحتية ، الفريق الاداري لاستراتيجية تخطيط المياه و مواقع التحلية ، مشروع كهرماء  للإدارة الاستراتيجية ، لجنة مؤشرات الاداء لدول الخليج العربية .